شعار مداد.png

نقاش في المتحف

يختلف الكثير من الناس في معتقداتهم وأفكارهم القابلة للنقاش وجميعنا يعلم أن منها الصحيح ومنها الخاطئ، وقد يتفاقم الأمر ويصل إلى حد الإقناع بالإكراه وارتفاع الصوت وأيضا عدم احترام الطرف الآخر، ولقد حدث معي هذا بالفعل عندما كنت في زيارة إلى (متحف الطيران والفضاء) في واشنطن منذ سنتين.


گنت بطبيعتي شخصاً فضولياً، أمشي وأحدق وأبحلق في جميع المقتنيات الموجودة في هذا المتحف واحدة تلو الأخرى، ولأنها كانت زيارتي الأولى كان فضولي ملفتاً للانتباه قليلاً وكنت أنظر وأمشي بلهفة وبسرعة إلى أن مر بجانبي شخص وقال لي:


- ما بك متحمس مثل الأطفال إلى هذا الحد؟؟ گلها أكاذيب و خرافات لا غير.

- التفت له وكلي تعجب واستغراب..! وسرعان ما قلت له:

- أكاذيب؟ ولم جئت إلى هنا إذا كان هذا اعتقادك؟

- جئت لأنشر الوعي في عقولكم الفارغة بالترهات و أرشد أمثالك للصواب لأن الأرض مسطحة لا كروية!

- اهااا .. إذا أنت واحد منهم! وضحكت ضحكة استهزاء خفيفة..


- أخبرني إذاً كيف هي کروية ونحن لا نستطيع رؤية انحرافها في الأفق؟

- هل تعتقد أن رأسك الصلعاء هذه تضاهي حجم الأرض الكبير حتى تستطيع رؤية انحراف الكوكب وأنت واقف في مكانك؟

- قال بغضب وبارتفاع صوت: ما هذا التفسير الأحمق !

- تكلمت بنبرة صوت تستهزأ بصوته الغاضب:

- أخبرني؛ إذا كانت الأرض مسطحة وكانت الشمس فوق رؤوسنا كما هي الآن أليس من المفترض أن تكون الأرض كلها مضاءة بنور الشمس وأين يذهب القمر؟ هل يختفي ويظهر ليلا من العدم!

- وكيف أعلم أنك لاتكذب علي يافهيم ؟

- ذهبنا إلى الفضاء والتقطنا بعض الصور.. تريدني أن أريك إياهم؟ أحملهم على هاتفي طوال الوقت لمثل هذه المواقف مع أمثالك!


رد بصوت عالي:

- اغرب عن وجهي أنت وتفسيرك المنافي للمنطق!

- أتمنى ألا أكون قد أفسدت عليك رحلتك التوعوية إلى هنا.

دفعني ومشي بعيداً بمشية سريعة غاضبة وهو يتمتم بكلام غير مفهوم ليضحك الجميع من حوله..


يا إلهي، دائماً ما أستمتع بمناقشة أصحاب هذه العقول المسطحة وإغضابهم بهذا الشكل، يخوضون نفس النقاش بنفس الكلمات بنفس ردات الفعل، كلهم "عميان وطاحوا في مکسر" ولكن كما نعلم يختلف الفكر وتختلف وجهات النظر دائماً من شخص لآخر وهو شيء فطري، لذلك أعتقد أنه لا مانع من تحملهم قليلاً.


طرفة الصوينع




12 عرض

أحدث منشورات

عرض الكل